יום רביעי, 28 ביולי 2010

قراءات في السياسة الواقعية
ونظرية توازن القوى

الصراع على الخليج
ومحاولة توظيف ألإسلام السياسي


محمد سعيد ريان
5200









Readings in Realpolitik
Islamic political as a Gulf Struggle’s Instrument


By
Mohammed Saied Rayan

2003

ISBN:








الاهداء:

- الى كل من أثار ويثير سؤالا يبغي به كشف حقيقة ما، تحاول النفس التستر عليها وحجبها عن الناس ...
- الى كل من يسأل سؤالا من ورائه كشف حقيقة في عالم المعرفة ...
- الى كل من يحاول توليد سؤال او أسئلة لدى الآخرين ...
- فوراء كل سؤال حقيقة يبحث عنها ... ونتيجة كل سؤال إما كشفا علميا ومعرفيا .. وإما تعرية لخبيئة ما .. فإن ثقافة السؤال، وتوليد السؤال في نفوس الآخرين .. هي الخطوة الاولى والصحيحة في بناء النهضة والحضارة ... لأن السؤال ونوعية السؤال وكثافته، إنما تعكس درجة انفعال الذات مع الواقع ومع الحاضر.
  
مئات الآيات في كتاب الله، تحاول أن تـُولّد فينا حب السؤال، وأدب الحوار بالسؤال .. مئات الآيات صيغت بأسلوب السؤال في حوار بين الله، سبحانه وبين خلقه .. بين الله وبين هذا الانسان.
* "أم خلقوا من غير شيء؟ أم هم الخالقون؟" (الطور 35).
* "هل من خالق غير الله يرزقكم من السماء والأرض؟" (فاطر 3).
* من إله غير الله يأتيكم بضياءٍ أفلا تسمعون؟" (القصص 71).
حوار في مسألة الألوهية، قضية الوجود الكبرى .. صيغت بأسلوب حوار تساؤلي ..
  
- الى روح الفاروق عمر، وهو يعلّم الأمة كيف تحاور بالسؤال العنيف بكل جرأة وشجاعة، حتى والأسئلة توجه الى المرجعية الأولى في الدين والدنيا .. "ألست رسول الله حقا؟!!" "ألسنا بالمسلمين؟". هذا درس بليغ وبليغ جدا، للخائفين المذعورين وللمرضى المهزومين من توجيه سؤال بسيط او تلميح باعتراض على قول او موقف شيخ صغير وصغير جدا، إذا ما قورن بمن وجّه اليه السؤال عمر ...!!!
  
- والى روح والديّ اللذان ما أسكتاني عن سؤال.
الى كل هؤلاء اهدي عملي هذا
محمد سعيد ريان

محتويات الكتاب
المقدمة 6 - 1

الفصل الأول: الواقعية ونظرية توازن القوى 7 - 43
1:1:- السلم والحرب والطبيعة البشرية 7
1:1:1- المجال السياسي هو موضوع التنافر 9
1 :2- مورغنثاو والواقعية السياسية ونظرية توازن القوى 11
1:2:1- دروس تاريخية : Thucydides 12
3:1:- عناصر الضعف في القوة الامريكية كما يراها
بريجنسكي 16
4:1:- الاستراتيجية في كتابات الاسرائيليين – أفنير ينيف
1:4:1- بروفسور افنير ينيف 19
2:4:1- بروفسور درور والاستراتيجية الشاملة
بعيدة المدى A Grand Strategy 21
3:4:1- الاستراتيجية كما يراها يهوشفاط هاركابي 28
1:3:4:1- القدرة المطلوبة في الزمن
النووي 29
5:1:- مشكلة الدولة العالمية 30
6:1- خطوط عريضة في صلب النظرية الواقعية 33
1:6:1- موضوع السلام في ظل نظرية توازن القوى 34
2:6:1- الدبلوماسية الناجحة
7:1: الشرق الاوسط في السياسه الامريكيه 35
38
1:7:1:- الولايات المتحدة واسرائيل: علاقات مصلحيه أم
احتواء 39
- هوامش الفصل الأول 43

الفصل الثاني:
2:الشرق الأوسط وعواصف الربع الأخير من القرن العشرين
48 - 88
1:- الوسط الثقافي والسياسي 44
1:1- اعرف نفسك أولا واعرف خصمك ثانيا 45
1:2- الحالة الغضبية في الأمة 50
2:- دراسات في السياسة الواقعية: الانقلاب الايراني في
ضوء نظرية توازن القوى 57
2:1- محاولة تصنيف الاسلام وتوظيفه: 62
2:2- محاولة توظيف النظام الشيعي لمصلحة السياسة
الغربية 64
2:3- النموذج الاسلامي للثورة الايرانية 68
3:- احتلال الكويت وأزمة الخليج الثانية في ضوء نظرية
توازن القوى 69
3:1- القوة الامريكية الوحيدة وانتهاء عهد توازن القوى
بين قطبين 72
3:2- توظيف العامل السياسي في التغطية على العامل
الاقتصادي 76
3:3- إدخال الاسلام السياسي وتضخيمه كلاعب جديد
في السياسة الدولية 76
3:4- المحور العراقي واستدراجه لاحتلال الكويت 80
3:5- مبررات احتلال الكويت 80
3:6- محور الولايات المتحدة 82
3:7- الخلاصة 83
- هوامش الفصل الثاني 85

الفصل الثالث:- الحرب على العراق ونهايةهيمنة الولايات المتحدة 103 - 86
1:- من سياسة القوة الى غرور القوة 86
1:1- الخير والشر وجها لوجه 86
1:2- فبركة الأكاذيب واختلاط الوهم بالواقع والحق
بالباطل 87
2:- تجزئة الارادة وتسطيح العقل والمصطلح الصغير 88
3:- الديمقراطية آلية وليست قيمة 91
4:- الولايات المتحدة من منطق القوة الى مرحلة غرور
القوة 93
4:1- التحضير للوضع الذي نعيشه اليوم 94
4:2- الحرب الباردة واستنزاف الطاقات العربية في
النزاعات الداخلية 97
4:3- توظيف النظام الرسمي والبديل المعارض عند
اعداء الأمة 99
- هوامش الفصل الثالث 103

الفصل الرابع:الولايات المتحدة وتوظيف "الاسلام الجهادي" في حربها على
الاتحاد السوفييتي 149 - 104
1:- جدلية الارادة والمبادرة والانتاج- أنا اريد إذن أنا موجود 104
1:1- من بات على غير مبادرة، او انتاج ذاتي فقد
أمسى على تبعية وظيفية 107
2:- جدلية الله، سبحانه، والتراث 110
2:1- تعقل الواقع مدخل لتغييره 110
2:2- الله ليس تراثا أيها المسلمون 113
2:3- لقد أخطأ المسلمون عندما 114
2:4- استسلام بغداد وهزيمة الصيغة التراثية للإسلام 116
3:- عبثيات الطرح القومي 120
3:1- أخوّة العرب القومية 122
3:2- أفةالبعد الشخصاني في حياة الأمة 124
4:- الصهيونية العربية وحكاية "ابريق الزيت" 128
5:- المهدية والمسيحانية كفكرة عامة 132
5:1- ظاهرة المهدية والمسيحانية وأدبياتها 133
6:- الحرب على افغانستان والدور اليهودي 135
6:1- الدور اليهودي في تخريب العلاقات العربية-
السوفياتية 139
6:2- سلوكيات الأقلية متضمنة في مفاهيم الدولة
الاسرائيلية 140
7:- السوفيات يندفعون الى مصيدة افغانستان 141
7:1- مفصلية السنوات 1977 - 1982 144
- هوامش الفصل الرابع 148

الفصل الخامس:انهيار الاتحاد السوفييتي وتنصيب "الاسلام الجهادي" عدوا
جديدا 195 - 150
1:- مسلمين إسما وشكلا وأعداءً للإسلام فعلا وحقيقة 150
1:1- "ألأسلام الجهادي" التفجيرات في الولايات
المتحدة (غزوة نيويورك وواشنطن) 153
:2- متى كان "الاسلام الجهادي" مصلحة يهودية؟ 158
2:1- الصهيونية العامة اليهودية – الصهيونية
الكلاسيكية – الصهيونية الجديدة – ما بعد
الصهيونية 158
2 :2- الصهيونية المسيحية 163
2:3- الجذور التاريخية للصهيونية المسيحية 164
2 :4- الصهيونية العربية – المستعربين الأوائل – 165
2:5- مات ودفن كعربي 172
2:6- كلمات مضيئة 173
3:- منطق الفرد والجماعة ومنطق الأمة والدولة -منطق
الرسول ومنطق رجل الدوله- 175
3:1- يوم ألجديبيه نموذجاً – درس في مستوى
التفاوض الاسلامي 181
3:2- الشيخ اسامة بن لادن وتنظيم القاعدةو طالبان،
نموذجألأسلام ألسياسي 185
3:3- عراق صدام حسين النموذج القومي 191
- هوامش الفصل الخامس 195

الفصل السادس:عدوان الولايات المتحدة ومستقبل العالم العربي والاسلامي 219 - 197

1 :- من نظام الدولة القطرية- الى نظام الاقطاعيات العرقية
والطائفية- مركزية الدولة اليهودية 197
1:1- الكيان والقضية الكردية كغطاء اخلاقي 199
1: 2- مركزية الدولة اليهودية ومحاولاتها تفكيك القوة
الامريكية 204
2:- العولمة 206
3:- اليهودية وسرقة الهوية الثقافية للآخر – نظرية بوبر
التربوية 208

3:1- المبدأ الاخلاقي عند الفيلسوف اليهودي الالماني
هريمان كوهين 210
3:2- يحازقيل درور وموضوع الدولة والثورة وتمرينه
العقلي 211
3:3- يهوشواع وتهافت نظرية "النور بين الأمم" 213
3:4- ظاهرة انتحال شخصية الآخر –
ظاهرة المستعربين قديما وحديثا 215
- هوامش الفصل السادس 218

الفصل السابع – الخلاصة آسيا هي الحيّز القادم لاستيعاب المعنى المتجول: 237 - 220
1:- استعلاء العنصر اليهودي 220
1 :1- اليهود وروح العصر 222
1:2- عندما تصبح اليهودية هي روح العصر 222
1:3- باول ايديلبيرغ وحقوق غير اليهود 225

1:5- المعنى المتجول يتم دورته التاريخية 229
1:6- خطوط غير متقاطعة 231
1:7- جدلية الحاضر والماضي عند اليهود والمسلمين 232
- هوامش الفصل السابع 236
المراجع 242 - 238

אין תגובות:

הוסף רשומת תגובה